حولة لهاشم في مركز عامل في مرجعيون بدعوة من مهنا

قنصل سيراليون يجول على مراكز “عامل” في قضاء مرجعيون ويشيد بالدور الإنساني للمؤسسة

مهنا :كرامة الإنسان هي ثقافتنا وليس منطق الخدمات

بدعوة من رئيس مؤسسة “عامل” الدولية الدكتور كامل مهنا ،قام قنصل سيراليون في لبنان السيد هاشم هاشم بجولة في مراكز المؤسسة  في قضاء مرجعيون واطلع على نشاطاتها في مختلف المجالات الصحية والاجتماعية والإنسانية.

وقد شارك في الجولة عضو الهيئة الإدارية في المؤسسة الدكتورة زينة مهنا ومسؤولا الصحة محمد الزايد وصوفي عزيز والإعلاميان الزميلان حسن علوش وواصف عواضة،وانضم اليها لاحقا عميد المغتربين في سيراليون السيد سميح هاشم.

   بدأت الجولة في مركز “عامل” الرئيسي في بلدة الخيام حيث شرح الدكتور مهنا ومعاونوه للقنصل هاشم ما يوفره المركز لأهالي المنطقة من تقديمات صحية واجتماعية ،وأوضح مهنا أن ثقافة المؤسسة ترفض تسمية هذه التقديمات بأنها “خدمات أو مساعدات” ،لأنها تحرص على كرامة الانسان .

وأضاف “أن مؤسسة عامل  تشغل 28 مركزا على مختلف الأراضي اللبنانية ولديها مدرستان جوالتان على مخيمات اللاجئين السوريين وسيارة لأطفال الشوارع ويعمل فيها نحو 1200 متفرغ هذه المؤسسة تقوم ثقافتها على خمسة عناصر هي:التراحم،الثقة،توفير المعلومات،الخطة والرؤية،أدوات التنفيذ التي تعني الكادر البشري.

وقال الدكتور مهنا “إننا نعمل بعقل شمولي بعيدا عن السياسة التقليدية وزواريبها ،ولذلك توسعت مراكزنا في كل المناطق اللبنانية ،وشملت في الفترة الأخيرة منطقتي عين الرمانة والأشرفية ،وحيث تدعو الحاجة الى ذلك”.

وأشاد القنصل هاشم بالدور الذي تقوم به مؤسسة عامل في لبنان والخارج ،وقال إننا نعرف الدكتور كامل مهنا منذ 45 سنة عندما زار سيراليون عام 1976 ،وقد واكبنا تطور المؤسسة منذ ذلك الحين ،ونحن نفتخر بالمؤسسة ورئيسها والعاملين فيها ،لأنها تسد فراغا كبيرا في المجالات الصحية والاجتماعية والإنسانية ،ونحن نشد على يديه ونضع إمكاناتنا في تصرفه.

بعد ذلك زار القنصل هاشم معتقل الخيام واستمع الى شرح    عن هذا المعتقل والممارسات التي جرت فيه أبان الاحتلال الإسرائيلي ،وانتقل والدكتور مهنا الى مخيم “سردا” للاجئين السوريين في منطقة الوزاني وأطلع على أوضاع المقيمين فيه الذين يربو عددهم على أربعمائة شخص ،والنشاطات التي تقوم بها مؤسسة عامل في هذا المخيم لتخفيف المعاناة عن هؤلاء اللاجئين.

وفي مركز العرقوب في بلدة كفرحمام  إنضم الى الجولة السيد سميح هاشم الذي تربطه بالدكتور مهنا صداقة طويلة ،وقال إن مؤسسة عامل تشكل مصدر فخر بالنسبة لنا كمغتربين ،لأنها تعبر عن تطلعاتنا وأفكارنا في الاسهام في رفع المعاناة عن أبناء الوطن.

وقد انتهت الجولة بغداء أقامه الدكتور مهنا على شرف الوفد في الحاصباني ،حيث جرى تبادل الأفكار في السبل الآيلة الى تطوير عمل المؤسسة وتوسيعه،خاصة وأن ثمة محادثات سابقة جرت في القنصلية مع الدكتورة زينة مهنا لزيارة فريتاون وإمكان فتح مركز للمؤسسة في سيراليون.

Print Friendly, PDF & Email

عن grenadine

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *